خريطة الإذاعات السورية التي تبث على أثير الـFM:

أجرى فريقنا بين 15 نيسان و 4 حزيران 2016 وكذلك من الأول من تموز لغاية 9 آب من العام نفسه، مسحا جغرافيا لترددات 49 إذاعةً في مناطق مختلفة. المراسلون في WEEDOO مع المراقبين والتقنيين، قاموا بمقاطعة عدة مصادر مختلفة للمعلومة، في كل منطقة طالها المسح التحقُّقي، كما أخذنا قياساتٍ مختلفة خلال أوقات اليوم، مراعين خصوصية أحوال البث والتلقي. قمنا بتقسيم كل محافظة إلى قطاعات متعددة بين ريف ومدينة. ننوه إلى اعتمادنا على الترددات، التي حصلنا عليها مما تفيد به كل إذاعة على موقعها.

  • تتوزع نسب التغطية الأعلى للراديو في محافظتي حلب وريف دمشق بـ 21 إذاعة، ثم كلّ من محافظة دمشق، التي تحظى بتغطية 20 إذاعة، وإدلب بـ18 إذاعة، فاللاذقية والحسكة بـ 13، فطرطوس وحماة بـ10 إذاعات، ثم السويداء بـ9 إذاعات، فحمص بـ8 إذاعات،  ومن ثم درعا بـ3 والقنيطرة بـ2 وأخيراً الرقة ودير الزور، اللتين تحتكر أثيرهما إذاعة وحيدة، هي “البيان” التابعة لتنظيم الدولة، على ما سبق إيضاحه.
  • على صعيد الإذاعات معلومٌ أن تنظيم الدولة، تمكن من إيقاف كافة المحطات الإذاعية في مناطقه، تساوت في هذا المصير إذاعات المعارضة والنظام. ففي هذه الأثناء، لا يتمكن السكان المدنيون في المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم، من الاستماع لأي إذاعة أخرى غير “البيان“، الإذاعة الرسمية للتنظيم.
  • القوة النسبية للإذاعات التابعة للميليشيات، أو المدعومة عسكريا. مثلا، إذاعتا دمشق وصوت الشعب، التابعتان لحكومة النظام، وإذاعة نداء الإسلام في ريف دمشق، التابعة لفصيل جيش الإسلام، وإذاعة حزب التحرير الإسلامي، الناشط عسكرياً ودعوياً في سوريا، وإذاعة شام الدعوية الجهادية المقربة من فصائل جهادية في الشمال السوري، وإذاعة دعاة الجهاد التابعة لتنظيم جبهة فتح الشام، وإذاعة روجافا التابعة للجناح العسكري لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردستاني، وإذاعة النور التابعة لميليشيا حزب الله اللبناني، فضلا عن إذاعة البيان التي يديرها تنظيم الدولة الإسلامية.
  • وباستثناء مناطق محافظَتَي دير الزور والرقة رصدنا بثا هو الأقوى، للإذاعات التي تعمل من استديوهاتٍ واقعة في مناطق سيطرة النظام وعددها 25 إذاعة. البث الأعلى جودةً، هو (بلا ترتيب) لإذاعات (دمشق) و(صوت الشعب) و(صوت الشباب) و(شام FM) و(المدينة FM).
  • أما بالنسبة للإذاعات المعارضة والتي يتجاوز عددها الـ 30، فيتصدر القائمة راديو الآن FM (غير سوري، مخصص للشأن السوري، يبث من استديوهاته في دبي الإماراتية) بتغطية سبع محافظات، يليها راديو أورينت بتغطية خمس محافظات. ما عدا إذاعة اﻵن وراديو أورينت، جيدي التمويل والبنية التحتية، فإن وحدةَ حالٍ تجمع باقي إذاعات المعارضة، على محدودية الجودة وضعف نسب الاستماع وضيق مساحات التغطية، بما لا يتجاوز منطقةً، أو مدينةً أو مدينتين، في معظم الحالات. تشكل إذاعة حزب التحرير وإذاعة الشام الدعوية، استثناءً نسبيا من هذا الضعف العام، بأربع محافظات هي نطاق التغطية.
يفضي رصدٌ  لبث الإذاعات السورية، إلى ملاحظة عدد من المفارقات والتناقضات:
بإمكانكم، عبر الضغط على أسماء الراديوهات والمحافظات في هذه الخريطة التفاعلية، الحصول على معلومات دقيقة بخصوص تغطية الـFM للمحافظات السورية.

 

لمعلومات أوسع عن الإذاعات السورية، بامكانكم قراءة الدراسة كاملة:

لا تعليقات

اكتب تعليق